الثلاثاء, 28 كانون2/يناير 2014

انطلاق أشغال الملتقى الرابع للباحثين في العلوم الاجتماعية والإنسانية

انطلاق أشغال الملتقى الرابع للباحثين في العلوم الاجتماعية والإنسانية

انطلقت أشغال الملتقى الوطني الرابع للباحثين في العلوم الاجتماعية والإنسانية، الذي ينظمه المركز المغربي للدراسات والأبحاث المعاصرة، يومي السبت والأحد، بالمقر المركزي بالرباط، تحت شعار "نحو دينامية علمية جديدة في العمل الإسلامي".

ويعرف برنامج الملتقى عرضا بعنوان "المركز المغربي للدراسات والأبحاث المعاصرة حصيلة 2013 وبرنامج 2014"، يقدمه رئيس المركز المغربي للدراسات والأبحاث المعاصرة، امحمد الهلالي، فيما سيقدم الباحث عضو فريق المركز، عبد الرحيم شلفوات، عرض حول "تقرير الحالة الدينية"، فيما سيقدم وزير الاتصال مصطفى الخلفي مداخلة في موضوع "البحث العلمي بالمغرب والسياسات العمومية".

كما سيكون المشاركون على موعد مع مداخلة الباحث في الشؤون السياسية بلال التليدي، في عرض حول "مشروع النشر والتوزيع"، يليه عرض للأستاذة حنان بنشقرون، "مركز إشعاع الدراسات النسائية: الفكرة والمشروع"، ليختتم الملتقى بخلاصات حول المشاريع البحثية يقدمها الدكتور فؤاد بوعلي.

ويهدف الملتقى إلى تعزيز التواصل بين الباحثين ودعم انخراطهم في المشروع البحثي، بالإضافة إلى تشجيع المشاريع البحثية الجادة وتشكيل مجموعات في المشاريع البحثية.

كما يعرف الملتقى بالإضافة إلى فريق المركز، مشاركة كل من منتدى الباحثين الشباب وفريق الدراسات النسائية والباحثين في سلك الماستر والدكتوراة والمشاركين في الملتقيات السابقة.